جحا وقصة شي يضايق

  جحا وقصة شي يضايق


جحا وقصة شي يضايق



دخل جحا على زوجته فوجدها حزينة تبكي فالها عن حالها فقالت له
 أنا لا أحبك ؟ وماذا رأيت مني حتى تقولي ذلك؟
فقالت:
 إني غسلت اليوم فنامت الشمس من حظي الأسود.
 وما شأن ذلك بحبي لك..؟
قالت ..
ألا تعرف أن المثل يقول.. من يحبها زوجها تشرق الشمس لها"..
 فدعى جحا ربه أن تشرق الشمس لتصدق زوجته أنه يحبها، وما فرع من دعائه حتى نزل المطر.. وبرق البرق، فقال ..
هل هذا عمل يرضيك يا ربي.. أتريد أن تمسك بي وتضربني، أنا أقول أحبها ولا أقول أكرهها..


ليست هناك تعليقات: