قصص اطفال اجمل القصص رائعة


قصص اطفال قصيرة و مضحكة


قصص-اطفال



قصص اطفال : قصة النعجة (الغنمة ) والذئب 


 اسرعة النعجة الأم الى المزرعة ، وتركت صغارها في البيت بعد أن قامت باغلاق الباب غلقاً محكماً جدا ، 

وقالت الأم لأولادها :

إياكم ان تفتحو باب البيت لأحد حتى تعريفوه ، وتعرفو جنسه فان كان منا افتحو له ، وان لم يكن فلا تفعلوو،

وقد كان هناك ذئب متخفي بجوار اشجار البيت ، فستمع لكلام النعجة التي توصي صغارها .

وعندما ذهبت النعجة اسرع الذئب وقرع باب المنزل ، فقالت الابنه الكبيرة : من أنت وماذا تريد ؟ 

فقال الذئب : أنا ابن عمك ، وقد رأيت ذئب بجوار المنزل وهو قادماً بتجاهي ، فأفتحي أرجوكي وأنقذيني منه .

فقالت البنت  : لا أفتح لك حتى تمد يدك وأراها ، فإن كانت يدك مثل ايدينا سافتح لك ، وإلا عرفت أنك محتال تريد بنا شراً .

ووقف الذئب يفكر في حيلة ليخدع بها صغار النعجة ،

وأختهم ذكية اكثر منه، لاكن الذئب ظل حائراً ولم يجد اي حيلة ثم رجع خائباً .


قصص اطفال قبل النوم قصة الديك الذكي بالفيديو



قصص اطفال : الطفل الصغير و الجني

عندما كنت في سن العاشرة، كان لدينا منزل كبير  تتواجد به غرفة مهجورة، لم يدخلها أحد مند زمن بعيد ! فذهبت إليها لأرى ماذا يوجد بها؟
 فرأيت مجموعة من الأواني القديمة ! فلما دخلت أقفل علي باب الغرفة واصبحت مظلمة، كنت خائفا كثيرا، حاولت مرارا و تكرا لكن بدون أي جدوى، كان الباب مغلق بإحكام !
 فبدأت بالمناداة على أبي و أمي، لا أحد يستجيب إلي !
 من ثم توجهت إلى إحدى زوايا الغرفة فنمت هناك حتى الصباح، فلما إستيقضت شعرت بالجوع، بدأت أبحث في الأواني فوجدت إبريقا! نعم ابرق لم ارى مثله من قبل
 ففتحته من ثم خرج لي جني أزرق ليست له أرجل، فقال لي " شوبيك لوبيك ، أطلب ما تريد؟"
 فقلت له أريد ما أكل فا حضر لي طعاما كثيرا، بدأت بالأكل حتى شبعت، و قال لي هل لك طلب أخر؟؟
 فسألته لماذا تريد مني أن أطلب منك ؟ فأجابني لأنك أخرجتني من هذا الإبريق كنت مسجون فيه اكثر من 40 سنة !
من ثم طلبت منه أن يفتح لي الباب ، فتحه و خرجت !

 فوجدت عائلتي تبحث عني في كل مكان ، فسألوني أين كنت ؟ فأخبرتهم بكل شيئ، ما عدا الجني، و أخدت الإبريق عندي إلى غرفتي، و إعتنيت به جيدا، فلما كبرت أصبحت أطلب منه أشياء يحتاج إليها الناس الضعفاء و الفقراء.



قصص اطفال : قصة الحمار والجمل 




كان لبعض الرعاة جمل وحمار ، وقد ملاااا حياة العبودية ، فأتفقا الحمار و الجمل على أن ينعما بالحرية والتخلص من العبودية ،
وعندما حل المساء وأتى الظلام ، تسلل الحمار وصديقه الجمل وانطلقو معاً نحو الصحراء.
سار الحمار وصديقه الجمل على ضوء القمر خطوة بخطوة وهما ينعمان بنسيم الحرية .
العشب من كل الاواع ،والانهار ترفرف بالمياه والفضاء الوسع .. وكل شيء حولهما 
له جمال وله روعة . 
وبعد يومين من المسير ، إلتفت الحمار للجمل وقال : 
-أشعر بكرب يا أخي عظيم جدا، وأشعر أن المشي الذي امشيته كله عقيم ! تعجب الجمل من قول الحمار وقال : 
- ما الامر ياصديقي الحمار ؟ 
قال الحمار : 
- انطلق بنا ، أو انتظرني حتى أعود بسرعة ، لا بد أن اعود الى البلد لأنني تركت فيه مقودي ( ما يربط به الحمار ) 
فقال الجمل للحمار : 
- ياصديقي الحمار ، أنت لاتقدر نعمة الحرية وتريد الرجوع الى العبودية، إذا فسر والزم الوتد ، فأنك خلقت كي تقيد ، ودعني أمضي في سبيل الحرية . 



قصص اطفال : قصة القطة والبلبل 

 في يوم من الايام وقع البلبل الجميل في قبضة القطة ، وأغرصت فيه مخالبها ، وهمست في أذنه بعد أن ضغطته و جعلته يئن ويتلوى من شدة الألم وقالت :

طالما سمعت ايها البلبل العزيز من أفواه الناس  في كل مكان !
 الثناء على الكثير من صوتك الرائع، وعنائك القاسي ، وهم يوازنون بين الموسيقة الرديلة وأحسن أنواع المسيقى الاخرى، وحديث صديقي النسر لايذهب باطلاً: فقد أخبرني النسر ان لك صوتاً عذباً ندياً يشوق السمع ، ويشجي القلب ، وأود ان تسمعني بعنائك الجميل وصوتك الرنان الذي يشجي القلب ، فلا ترتعد ياصديقي البلبل ، ولا تثيرن غضبي ، أتظنني أريد ان أتهمك بجريمة ؟ كلا ، اني لا أريد بك سوء او مشابه ومتى اسمعتني عناءك أطلقت سراحك لتجوب البلاد، وتطير من شجرة الى شجرة وانا مثلك صبّة بالموسيقى كلفة بالغناء . 

ولكن البلبل المسكين كان خائفا ، ويكاد تحبس أنفاسه من شدة الخوف وهو تحت مخالب القطة ، فقالت له القطة : 

مــا بك ايها البلبل الجميل ؟ ... وماذا أصاب صوتك ؟ غني ولو أغنية واحدة !  لكن البلبل المسكين لم يقوا على الغناء ، وإنما نشج وتوجع . 

فقالت القطة ساخرة من النسر : 

- (( أهذا الذي يملاء صوته أرجاء الغابه سروراً وغناء جميلاً ؟!)) لقد خيبت أملي في الاستمتاع بغنائك ايها البلبل ، ولا جرب الآن ! فعلك في فمي أشهى طعاماً وألذ مذاقاً ، 

وسرعان ما اختفى البلبل بين فكيها ونجاء من الموت !


 قصه الصرصور والنملة



يحكى انه كان هناك صرصور يلهو و يرقص ويغني طوال الصيف ، ومر الخريف ونفذ طعام الصرصور ، وعندما اتى الشتاء واشتد البرد القارس ووجد الصرصور نفسه صفر اليدين حتى من جزء بسيط من دودة او ذبابه ليئكلها.

وراح يشكو الفقر والجوع لجارته النملة ، وأخذ يترجها و يتوسلها أن تقرضه بعض الحبوب حتى يبقى على قيد الحياة حتى الموسم القادم 

قال لها : 

- يا جارتي العزيزة علي ، أقسم لكي انني سأدفع ديني قبل حلول اجله ، فلا تبخلي على ببعض الطعام .

لكن النملة النشيطه اغضبها، ولاتحب ان تقرض أحد من طعامها ، وهذا أصغر عيوبها ، لذلك قالت للصرصور طالب القرض : 

- ياحصرة ماذا كنت تفعل ايها الصرصور الكسول عندما كان الجو دافئاً في الصيف ؟ 

فقال الصرصور : في ذالك الحين كنت اغني ليل نهار ، هل يسوءك ذلك   ؟ 

قالت النملة وهي ساخرة منه: كنت تلعب وتغني ؟! ... يافرحتي ! أرقص إذن الآن !

قصص اطفال :حكاية خطر المواد المعلبة

يحكى انه كان هناك طفل صغير، كان دائما يشتري المأكولات المعلبة
التي تحتوي على العديد من المواد السامة و المضرة  ، و التي غير معروف مصدرها !وكانت أمه دائما تشتري له كل ما يطلب لحد أنه
 كان المنزل دائما مليئ بالحلويات و المأكوﻻت المعلبة و المصنوعة و لا يتواجد بها ولا أي اكلة منزلية ، وبقي هذا الطفل دائما يأكل هذه المأكوﻻت المعلبة...
 وفي إحدى الليالي الطفل لم ينم بسبب ألم في بطنه ، ولما ذهبت أمه إليه وجدته يتألم وسألته ماذا بك قل لها بطني يؤلمني ! حملوه إلى المشفى
 و لما رآه الطبيب قال له أنه أصيب بتسمم، و أن جسمه لم يعد يتحمل المأكوﻻت التي يأكلها ، وأن جسمه لم يعد يتوفر على العديد من المغذيات كالفيتامينات و الكالسيوم و الحديد والعديد من المقويات !!!
 فعليه أن يقطع المأكوﻻت الخارجية عليه وأن يأكل المنزلية و الصحية في نفس الوقت و عليه تتبع الدواء كذالك، و من ثلك الواقعة الأم رمت جميع تلك المأكوﻻت وبدأت تمنعها على ابنها 
العبرة :
هو عدم تناول المواد المعلبة و المصطنعة لأنها مضرة بالصحة


         قصص اطفال  : النحلة ميمي قصة رائعة بالفيديو!





قصة الطفل المتحايل



كان هناك طفل  متحايل جدا ،  اسمه احمد كل مرة تقول له أمه بأن ينظف اسنانه ،ولكنه كان يتحايل على أمه بأنه نائم وكل مرة يكرر هذه الحيلة..

 و في أحد الأيام استيقظ باكرا بسبب ألم في فمه! ولما ذهب ليخبر امه ،بدأت تقول له لقد عرفت ما الذي يطرأ عندما لا تغتسل اسنانك، ولكن مع كل هذا لم يذهب إلى الطبيب !
 ومع ذلك أصبح كل مرة يستيقظ كل صباح مع الألم الذي في اسنانه، ولكن عندما لم يستشر الطبيب أصبحت تتسوس !!!
 وهنا أصبح الطفل عندما يفتح فمه تصعد رائحة كريهة من فمه !
 ومن هنا قرر أن يذهب إلى الطبيب، ولما عاد من عند الطبيب حمل الفرشات و المعجون وغسل اسنانه.
العبرة :
يجب على كل طفل الاعتناء بصحته و بالخصوص على صحة اسنانه لكي لا يطرأ بها تسوس كما وقع مع احمد .


  قصص اطفال : قصة سارة قصص اطفال بالفيديو 





لا تنسى ترك التعليق 

هناك 46 تعليقًا:

  1. رووووووووووووووووووعة

    ردحذف
  2. قصص رائعة شكرا لكم

    ردحذف
  3. قصص رائعة عن جد (K)

    ردحذف
  4. أميرة بنعلية22 أكتوبر، 2016 11:20 ص

    احذروا أخطاء الرسم ، اهتموا بالمراجعة اللغوية قبل النشر

    ردحذف
    الردود
    1. مرحبا اميرة
      اين يوجد الخطأ

      حذف
  5. القصص جميله، ورائعه، احسنتم.. لكن هناك اخطاء لغويه ..مع تمنياتي لكم بالمزيد من التوفيق.

    ردحذف
    الردود
    1. مرحبا علي !
      شكرا لك سيتم مراجعة النص وتصحيح الخطا

      حذف
  6. القصص جميله، ورائعه، احسنتم.. لكن هناك اخطاء لغويه ..مع تمنياتي لكم بالمزيد من التوفيق.

    ردحذف
  7. الأخطاء الإملائية كثيرة جدا ....

    ردحذف
  8. قصص روووووعه مشكورين وموقع رائع بصراحه

    ردحذف
  9. قصص رائعة احببتها حقا

    ردحذف
    الردود
    1. روووووووووووووووووووعه

      حذف
  10. روووووووووووووووووووعة

    ردحذف
  11. واله تعيو

    ردحذف
  12. اعجبتني القصص

    ردحذف
  13. https://www.youtube.com/watch?v=N0ya4L4VEt0

    ردحذف
  14. روووووووووووووووووووع شكرا اعجبتني الصفحة و شكرا مر اخرا و اتمنى المزيد من المجهود

    ردحذف
    الردود
    1. شكرا هناء يسرنا انها اعجبتك

      حذف
  15. ررررررووووووووووووووعععععع

    ردحذف