قصص وعبر: قصه ليلى الممرضه


قصه ليلى الممرضه

قصص وعبر: قصه ليلى الممرضه

نحكي لكم هذه القصه من صنف قصص وعبر وهذه القصة تحتوي  على مواقف وعبر جميله ستاخذك الى عالم اخر وستستفيد منها حتما, اترككم مع القصة وارجو ان تنال اعجابكم , ولا تنسو متابعة المزيد من القصص المشوقه من صنف قصص وعبر 

قصه ليلى الممرضه 

كانت هناك فتاه في مقتبل العمر ممرضه تدعى ليلى, متفانيه في عملها وتحب الخير كثيرا ومساعدة الاخرين تعمل في مستشفى حينا وفي يوم من الايام استيقضت ليلى كعادتها باكرا وذهبت الى المستشفى لاداء مهنتها المحببه اليها وبين ما هي كعادتها مشتغلة بتمريض المرضى, إذ بصافره سياره الاسعاف تملا المكان وكان يسمع صوتها قبل ان تصل الى المستشفى .
وصلت السيارة إلى المستشفى وفتح الباب الخلفي  وإذ بمنظر مرعب عصيب. 
ترى ماذا كان بداخلها ؟

كان هناك رجل وامراه وثلاثه اطفال من عائلة واحدة عليهم كدمات وجروح وأعضاء مبتوره , بسبب حادث مرور وقع لهم في الطريق المجاور لحينا, جائت ليلى مسرعه لتنظر ما بداخل السياره وعندما رءات المنظر أغمي عليها ,وبدل أن تسعف هي المرضى والجرحى اصبحت هي المسعفه .
ماذا نستنتج من هذه القصه ونستخلص: نستنتج من هذه القصه مهنة التمريض لا تصلح لأصحاب القلوب الضعيفه, ثانيا يجب علينا انا ننحني ونرفع القبعه للممرضين ولهذه المهنه الساميه.

انتهت القصه

شكرا لكم على المرور ولا تنسوا مشاركه القصه التواصل الاجتماعي لتعم الفائده, ولمزيد من القصص والعبر تصفحو  صنف قصص وعبر.
تعليقات
5 تعليقات
إرسال تعليق
  • Unknown
    Unknown 11 يوليو 2019 في 8:22 ص

    قصه سيئه جدا ما تستحق القراءه

    إرسال ردحذف
    • M'hannad
      M'hannad 11 يوليو 2019 في 8:33 ص

      رايك محترم اخي
      هل من اقتراحات لتحسين جودة القصص ؟

      إرسال ردحذف
      • Unknown
        Unknown 10 أغسطس 2019 في 12:54 م

        ليش ما تكتملو القصة؟

        إرسال ردحذف
        • غير معرف 24 أبريل 2020 في 4:53 ص

          ممكن تكبير الخط
          وشكرااااااااااااااااااااااااااااااااا

          إرسال ردحذف
          • غير معرف 3 مارس 2021 في 7:12 ص

            Ok

            Bj
            Mj h g

            إرسال ردحذف



            وضع القراءة :
            حجم الخط
            +
            16
            -
            تباعد السطور
            +
            2
            -