قصة جحا والسارقون

    قصة جحا والسارقون
    قصة-جحا-والسارقون


    • قصة مضحكة 

    في إحدى الأيام كانتا  أم  جحا و اخته  معروضات إلى عرس في الحي، فوصت الأم جحا بأن يرد باله إلى المنزل، فنام جحا و دخلوا السارقون إلى المنزل، و سرقوا جميع اغرض البيت.
     فلما عادت أمه و أخته من العرس، و وجدوا المنزل فارغا! فسألو جحا أين الاغراض؟  فقال لهم أنهم قالو له أنه يرد البال إلى المنزل ، و ليس إلى الأغراض،  مرت الأيام ،و عرضوا عليم إلى عرس فبدأو بتوصيته أن يرد البال إلى باب المنزل، فلما ذهبوا أراد جحا الذهاب إلى ذلك العرس، ففكر و قال إن أخذت الباب معي فلن يسرقه أحد، فحمل الباب معه ! وذهب إلى العرس، و لما رأته والدته سألته ماذا تفعل؟ 
     فقال لها لقد جلبت الباب معي، و لن يسرقه أحد، فضحك جميع المدعوين إلى العرس.

    عزيزي القارئ هناك المزيد من قصص ذات صلة عن قصص جحا

    إرسال تعليق