قصص تكوين شخصية الطفل

مرحبا بكم زوار موقع قصص و حكايات اليوم  نحكي لكم عن قصص تكوين شخصية الطفل  وللمزيد من القصص يمكنكم زيارة : قصص اطفال



قصص-تكوين-شخصية-الطفل




لا تكن انانيا
"رشا"و"سمر" شقيقتان وقد جاءت الى منزلهما ليلى ، صديقة سمر لقضاء عطلة نهاية الاسبوع معهما ، وقررن الذهاب الى الشاطئ.
كان صباجا مشمسا وانطلقن في النهار المبكر، وصلن الشاطئ فهبت عليهن نسمة لطيفة وبدان يلعبن على الرمال ثم لعبن بالكرة ، وبعد مضى ساعتيت من بدء اللعب انتاب رشا الضجر.
قالت رشا لكن من ليلى وسمر: "لنذهب بعيدا عن هنا اريد ان ارى النموذج المصغر للقرية ".
لم تكن ليلى وسمر ترغبان في مغادرة الشاطئ.

قصص تكوين شخصية الطفل


قالت سمر: "نحن نستمتع بوقتنا هنا، ونريد ان نسترخى هنا لمزيد من الوقت ".
ولكن رشا اصرت قائلة :"اشعر بالضجر والتعب من هذا الشاطئ هيا انهضا الان فورا.
غضبت سمر لكنها لم تقل شيئا ، وهكذا ذهبن الى " النمودج المصغر للقرية ".
استمتعت رشا بالنظر الى المنازل صغيرة الحجم ، والمبانى والاشجار والمدارس صغيرة الحجم ايضا.



بعد ذالك بساعة ، اقترحت ليلى قائلة :"هيا نتناول بعض القهوة ; فانا اشعر بارهاق شديد ".
صاحت رشا : " كلا ، سوف نذهب الى متحف المخلوقات المائية ".
فقالت سمر لرشا : " حسنا ; لنذهب الى هناك ".
قالت رشا لسمر : "لن اذهب الى متحف المخلوقات المائية مشيا ، من فضلك استاجرى لنا سيارة ، فان قدمي تؤلماننى ".
وكانت رشا ممثلئة بالغضب ، لانها ركلت حجرا كان ملقى على جانب الطريق ، فاصاب اصبع قدمها فجلست على الارض.
حاولت سمر ان توضح الامر لرشا قائلة :
"ان متحف المخلوقات المائية عى بعد خطوتين او ثلاث خطوات من هنا "
لكن رشا لم تتزحزح عن رايها ولو قليلا.

قصص تكوين شخصية الطفل


وعند وصولهن الى المتحف اخذت رشا تستمتع بوقتها ،
نظرت الى الاسماك وهي تلعب في المياه ، وبعد بعض الوقت انتاب رشا الضجر .
قالت لسمر : "لنذهب الى مكان اخر ; لقد رايت المتحف من اوله الى اخره ".
قاطعتها ليلى قائبة : دعينى لارى الاسماك ; لقد وصلنا للتو".
لكن رشا قالت بلهجة غير مهذبة : " اه ياقدمي ! انا لا اهتم بك ; فقد رايت المتحف بكامله ، وهذا كل مافي الامر ".



حاولت سمر تهدئة رشا وجعلها تتعقل ،لكن رشا ظلت تقول لليلى : " لا اريد ان اتحدث معك . اغربي عن وجهي ".
وعندما سمعت سمر هذا الكلام من رشا ، تملكها الغضب ، فامسكت برشا من ذراعها وقالت لها :" هذا يكفي ! هذا يكفي ! والان استميعى الي .
ماذا تظنبن بنفسك ?
لقد سلكت مسلكا انانيا ومتعاليا علينا طوال النهار ، قمنا بما رغبت فيه تماما ، ولم تفكري فيما نرغب نحن !".



وفي طريق عودتهن الى المنزل ،قالت رشا لسمر : " شقيقتي العزيزة ! اشعر بالاسف  لسلوكي الاناني ، كان على الا اسئ السلوك مع صديقتك ، يا حاول الا اكون انانية في المستقبل "و
وعند وصولهن المنزل قالت رشا لليلى : " ارجوك سامحيني ; كان بحب ان اتحدث معك بطريقة مهذبة ، فاجابتها ليلى : "هذا يحدث احيانا ، ولكن اتخذى قرارا بالا تكرري هذا الميلك مرة اخرى في المستقبل ".

قصص تكوين شخصية الطفل

  • الحكمة
الشخص الذي يفكر في الاخرين هو شخص كريم الاخلاق حقا، اما الشخص الذي لا يفطر الا في نفسه فهو اناني ، وهكذا تذكر ان تفكر فيما يرغبه الاخرون .

هناك تعليق واحد: