قصة رعب الجن العاشق

قصة رعب الجن العاشق

قصة رعب الجن العاشق


كانت هناك فتاة جميلة تتباهى بجمالها ،كانت كل الوقت تتقابل أمام المرآة ،و لما تقدم لها خطيب وأعجبت الفتاة بالشاب.
 كانو سوف يقومان بالزواج،و لما حان موعد الزواج،
 ذهبت لتجهيز نفسها فبدأت بوضع المكياج، وفي تلك اللحظة، أعجب بها جني فسكن جسدها،ولما نزلت إلى العرس،
بدأت بفعل حركات غريبة، و بعض الأصوات التي أخافت كل الموجودين
الذين خرجوا من العرس خائفين، حتى العريس و عائلته ذهبو. أما الجني كان يفعل أي شيء، لكي لا يأتي أي شاب ليتزوجها ، كلما جاء شخص لطلبها يقوم بتشويه وجهها.
 أما عندما يذهب تعود الفتاة كما كانت،ولهذا قررت عائلتها الذهاب إلى الحكيم،جاءوا به إلى المنزل وبدأ بقراءة القرآن قبل الدخول إلى غرفتها،عندما دخل بدأت الفتاة تصرخ بصوت رجل و تقول "ارحل من الغرفة " فبدأ الحكيم بقراءة القرآن حتى اقترب إلى الفتاة وبدأ بمحاكات الجني،
 لكنه كان يرفض الخروج من جسمها،إلا أن الحكيم لم يدعه و أعاد يحاكيه أنه إن لم يخرج من جسمها،ستتم معاقبته و الدخول إلى النار،و أنه سيتم تحريره، و سيكون حر، بشرط أن لا يقترب إلى أي فتاة بريئة، فجأة  ! ظهرت جروح على وجه الفتاة، و رفعها إلى السماء ، من بعد خرج من جسمها،
 لكن الجروح التي بوجهها لم تزل فوضع الحكيم يده على وجه الفتاة،و زالت تلك الجروح،استيقضت الفتاة بعض مرور أيام، جاء شاب وسيم من عائلة راقية، طلب يدها من عائلتها ،و تزوجا وعاشا سعيدين.

عزيزي القارئ هناك المزيد من  قصص وحكايات ذات صلة عن قصص رعب و قصص واقعية