قصة القطة والناقة ، من أروع القصص

قصة القطة والناقة ، من أروع القصص 
قصة القطة والناقة ، من أروع القصص


يحكى  انه كانت هناك قطة رأت ناقة فأعجبها شكلها 
فلحقته راغبة لفت انتباهها 
فلاحظة الناقة أنها تتبعها وأنها تريد وقبولها 
فتبعتها هذه الناقة 
حتى إذا وصلت لباب منزلها

عزيزي القارئ الكريم هناك المزيد عن قصص اطفال
نكمل:-
وقفت الناقة وهي تحدق في باب منزلها 
لان باب منزل القطة كان صغيراً جداً مقارنة بحجم الناقة الكبير باضعاف 
فنادة الناقة القطة قائلة : 
إما أن تتخذي منزلا يليق بمعشوقك 
أو أن تتخذي معشوق يليق بمنزلك 

 رويا ان ابن القيم قال (بدائع الفوائد) ، 
مخاطبًا كل مسلم وَ مسلمة : [ إما أن تصلّي صلاةً تليق بمعبودك ! ، أو تتخذ معبودًا يليقُ بصلاتك ].
من تعود على تأخير الصلاة ،، فليتهيأ للتأخير في كُل أمور حياته !!.. 
عمل ، الزواج ،الاولاد ، الصلاة .

فكيف تتوسل من ربك التوفيق وأنت معبود غير منفد لاوامره.
رب اجعلني مقيم الصلاة ومن ذريتي ربنا وتقبل دعاء ..

عزيزي القارئ هناك المزيد من ال قصص دات صلة عن قصص اطفال